في الحلقة العاشرة من بودكاست “أَجْرَمِنْ عَنْهِنْ”، ضيفتنا الأخصّائيّة النفسيّة العلاجيّة، والمعالجة بغسيل الطاقة، برلنتي نقولا عسّاف.

برلنتي من النساء الفلسطينيّات الطلائعيّات اللواتي درسن علم النفس العلاجيّ. عملت برلنتي سنوات عديدة في عيادتها، لكن بعد أن أنجبت أبناءها الأربعة، وفقدت أشخاصًا قريبين، تولّدت لديها أسئلة وجوديّة كبيرة.

انكبّت برلنتي على القراءة والبحث، لعلّها تجد بعض الإجابات عن أسئلتها، وتوصّلت إلى أنّ العلاج النفسيّ التقليديّ وحده غير كافٍ للتشافي، فدمجت بين النفس والروح والجسد كوحدة كاملة لا يمكن الفصل بينها.

برلنتي تؤمن بأنّ الروح أبديّة، وأنّنا نعود إلى الحياة لتعلّم دروس لم نكملها في الحيوات السابقة.

أدركت برلنتي المهجّرة من قرية البصّة، أنّ اللجوء أحد دروسها، كما الفقدان؛ ففي عمر الـ 13 فقدت أخاها البكر، وهو يبلغ الـ 15. بعد بضع سنوات توفّي والدها، بعدها زوجها الدكتور بيتر عسّاف، وهو شابّ في الأربعينات من عمره، تاركًا إيّاها مع أربعة أبناء، أصغرهم عمره سنة.

تؤمن برلنتي بأنّنا نختار لأيّ عائلة نولد، وبأيّ مدينة أو قرية أو دولة، وأنّ المصائب وقسوة الحياة ما هي إلّا تجارب لكي نتعلّم منها الدرس الّذي جئنا من أجله ونرتقي بأرواحنا.

تقديم: سهى عرّاف.

إعداد: سهى عرّاف وعلي مواسي.

للتواصل: [email protected]
[email protected]

Series Navigation<< بودكاست “أجرمن عنهن” | لنا خاسكيّة… قراءة الأرضبودكاست “أَجْرَمِنْ عَنْهِنْ” | خولة البجّة… حضرة المقاولة >>