لاشيء , فقط عبد الله ، الباحث الأكثر تعددية في مخطط الحياة الكبير ، يحمل هويته العربية والإسلامية و الذي يعتبر الكتابة الرئة الثالثة التي يتنفس بها ! في جولان نستضيف عبدالله عادل الرياضي القارئ للتاريخ والمتعمق في الفكر والأدب باحثين في طيات حياته عن آراءه وأفكاره، وتجربته الفريدة في الصوفي الأول و بين شخصيته كشاعر وروائي، وماذا يعني له التحول التاريخي والتشريعي للموريكسيين في أسبانيا.

Series Navigationبودكاست جولان 2 | ديستويفسكي حيث الإنسان يكتشف نفسه | د. حمد الباحوث >>