اغتالوا السادات، ليختفوا بعدها إثر الاعتقالات الأمنية، إلا أن جذور الأفكار الجهادية بقيت ممتدة وإن صمتت لفترة، لتمتد أفرعها بعد انقلاب يوليو عبر تنظيمات مسلحة شكلت ملامح الحالة الجهادية الحديثة

Series Navigation<< “فوق رؤوس الأفاعي”.. كيف أسس “صالح” للحرب باليمن؟“إسكندر صفا”.. إمبراطور تحول لأهم وسيط بين إسرائيل والخليج >>