داعب سينيكا في رسائله أحد أكبر مخاوف عصرنا الحالي وأعراضه المزمنة وهو القلق الذي يفسد على المرء حياته، كما حارب الانفعالات ودعا إلى لغة العقل المتزن، فكيف عالج سينيكا القلق؟

Series Navigation<< الجهاديون في الجيش المصري.. من الفنية العسكرية لهشام العشماويالدين والعلم.. من اقتحم مساحة الآخر؟ >>