يحاور أحمد البيقاوي صالح حجازي في الحلقة 19 من بودكاست تقارب، في تجربته العمليّة، بدءًا من النشأة في رام الله، وصولًا للعمل في منظمة العفو الدوليّة، تحدث صالح عن دراسته الجامعية ومعايشته لـ “الإسلاموفوبيا” بعد أحداث الـ 11 من سبتمبر، وعن نظام الفصل العنصري “الأبرتهايد”، والمؤسسات الحقوقيّة الفلسطينية والدولية والمضايقات التي تتعرض لها المؤسسات بالإضافة لحديثه عن مقاطعة “إسرائيل”. صالح حجازي، من رام الله، ناشط وباحث فلسطيني في مجال حقوق الإنسان، عمل منسقًا أكاديميًّا ومحاضرًا في عيادة حقوق الإنسان بجامعة القدس، يحمل شهادة البكالوريوس في الفلسفة والعلوم السياسية من جامعة “لورنس” بالولايات المتحدة الأمريكيّة، وحصل على درجة الماجستير في حقوق الإنسان من جامعة “إيسيكس”، عمل في منطمة “هيومن رايتس ووتش” و يعمل حاليًا في منظمة العفو الدولية. بودكاست تقارب، برنامج حواري فلسطيني أسبوعي يُعرّفه اسمه، يخوض بمسارات شخصية ويسعى لنقاش التقارب والتباعد في الافكار بعد سنين من البعد والابتعاد تَبِعت الربيع العربي، ويأتي أيضا في زمن وباء كورونا والتباعد. حلقة جديدة في سهرة الخميس وضيف ومسار جديد. يقدم وينتج بودكاست تقارب أحمد البيقاوي، وهو صانع محتوى وناشط فلسطيني من مدينة طولكرم، تركز نشاطه السياسي في فلسطين والخارج بعد عام 2011، وبدأ التدوين المكتوب بعد زيارته لغزة عام ٢٠١٣، والتدوين المرئي عام ٢٠١٦. عام ٢٠١٨ أعدّ وأنتج التحقيق الاستقصائي “سفارة الموت: من يتستر على قاتل عمر النايف؟”. يعمل اليوم في مجال إدارة الإعلام الفلسطيني والعربي منذ عام ٢٠١٤، وساهم في تنظيم وتأسيس العديد من المنصات الإعلامية والمبادرات السياسية والاجتماعية. 00:00 – التعارف 5:57 – رمزية خلفية المكتب 9:16 – نشأة صالح حجازي 20:34 – الدراسة الجامعية 33:05 – المسيرة المهنية 43:15 – أهمية الفلسطينيين في المؤسسات الدولية 56:22 – عن المؤسسات الحقوقية الفلسطينية 1:09:17 – دور المؤسسات الحقوقية الفلسطينية 1:19:25 – عن الأبرتهايد 1:36:41 – مضايقات المؤسسات الدولية 1:57:22 – إنجاز يستحق التعب 2:01:04 – مقلوبة مباركة

Series Navigation<< غناء فوق الجدران مع آية خلف | بودكاست تقارب | #18من الأمومة إلى قصص الأطفال مع سامية عايش | بودكاست تقارب | #20 >>