الشعرر الحر، ظهر ليكسر القوالب التقليدية، لكنه تحول ليصبح مساحة بلا ضوابط، سمحت بدخول قليلي المعرفة والخبرة، فنتج عن ذلك أشعارا رخوة ومبتذلة. فهل أصبحت هذه المساحة طريق البلداء للأدب؟

Series Navigation<< لماذا نحب الأعمال المنزلية حين تكون “اختيارية”؟بين الحب والموت.. كيف ناقش “ريك ومورتي” معضلات الحياة؟ >>